يبدو أن النادي الصفاقسي مازال لم يتجاوز بعد هزيمة كأس الكاف ضد فتح الرباط المغربي وبقي لاعبوه مكبّلين نفسانيا وهذا ربّما يفسّر التفريط في خمس نقاط في أقل من أسبوع واحد، فبعد أن فرّط في انتصار على الملعب التونسي انقاد إلى هزيمة مخجلة ضد شبيبة القيروان وهذا ما زاد في غضب واستياء الأحباء الذين طالبوا بضرورة تعديل الأوتار وإعادة الفريق على السكّة الصحيحة.

جاءت المؤشرات الأخيرة لتؤكّد أن الهيئة اقتربت من قرارها بخصوص المدرّب فوزي البنزرتي الذي أصبح أوفر حظّا لكي يكون على رأس النادي الصفاقسي للفترة القادمة ومن المنتظر أن تكشف الساعات القادمة تفاصيل هذه الصفقة.

احتجاج على الخلّوفي

أحباء النادي الصفاقسي عبّروا لنا عن عدم رضاهم على مردود الحارس جاسم الخلوفي الذي تراجع بشكل واضح منذ مباراة الدور النهائي وطالبوا باعطاء الفرصة للحارس الشاب سليم الرباعي علما وأن الخلوفي يتحمّل مسؤولية هدف الملعب التونسي والهدف الثاني لشبيبة القيروان.

زعيم يتخلّف

علمت «الحرّية» أن الإنذار الذي تحصل عليه صانع ألعاب النادي الصفاقسي كمال زعيم هو الثالث في رصيده وبالتالي لن يكون ضمن التشكيلة الأساسية ضد نادي حمام الأنف وينتظر أن يعوضه لسعد الدريدي الذي كان تغيّب عن المباراة الأخيرة بسبب مرض والده.

عودة بن صالح

أما على مستوى الخط الخلفي فإن الكوكي يستعيد المدافع المحوري محمود بن صالح الذي استوفى العقوبة المسلّطة عليه من طرف الرابطة الوطنية لكرة القدم بعد أن أقصي في مباراة الكأس ضد اتحاد المنستير وهذا ما يوحي بتغييرات على محور الدفاع.

قائمة طويلة

إلى جانب عملية البحث عن مدرب فإن اللجنة المكلفة بالانتدابات والتي يرأسها الرئيس السابق صلاح الزحاف قد انطلقت في عملية التحاور مع بعض الأسماء التي سيتم انتدابها ومنها نذكر أمير العكروت ـ شمس الدين الذوادي ـ فادي الهميزي وبعض اللاعبين الأجانب من البرازيل خاصة

على قائمة الرحيل

وفي المقابل فإن اللجنة وبالتنسيق مع الاطار الفنّي أعدت قائمة بأسماء اللاعبين الذين سيتم التفريط فيهم ومنهم مهاجمين وحارس مرمى ومدافعين محوريين أثبتوا أنهم لا يمكن أن يقدموا الاضافة.

لا لعودة قمامدية

تحدّث البعض عن امكانية عودة هيكل قمامدية للنادي الصفاقسي لكن مصدرا علميا أكد لنا أن هذا اللاعب مرتبط بعقد مع أهلي بنغازي إلى نهاية الموسم، كما أن عودة المرابط والنفطي كذلك مستبعدة نظرا لالتزاماتهما مع المريخ السوداني.

العونلي